أكد صاحب المقهى الدي شهد مؤخرا خلافا بين قاضي ونادلة المندر العبدلي أن تصريحات القاضي التي أدلى بها أمس لفقرة المهمة مجانبة للحقيقة.

وأضاف العبدلي خلال مداخلته في برنامج الماتينال اليوم الثلاثاء غرة ديسمبر 2020 أن النادلة منضبطة ومتأدبة جدا خلافا لما صرح به القاضي.

وأوضح محدث شمس أف أم أن النادلة كانت بصدد تهيؤ مكانا لأحد الحرفاء لركن سيارته لكن القاضي أوقف سيارته في ذلك المكان فطلبت منه بغيير مكان وقوفه.

وقال "الحرفاء موجودين وشاهدين كيف طلبت منو يغير مكان السيارة قلها ما تحكيش معايا فانفعلت هي قلها توا نكلم الأمن قتلو اطلبهم قلها مالا بش تبات في قلبو".

وتابع صاحب المقهى أنه بعد توجه القاضي إلى مركز الأمن التحق به واعتذر منه فطلب منه الاتصال بالنادلة للاعتذار منه وعندما التحقت به لم يلتقيها وظلت بمكتب بمركز الأمن ولم يتواصل معها.