أكدت اليوم الثلاثاء، الفائزة بمقعد في البرلمان في الانتخابات التشريعية الأخيرة عن حركة الشعب، ليلى الحداد أن هناك إمكانية لمشاركة حركة الشعب في الحكومة القادمة.

وأوضحت ليلى الحداد خلال حضورها في برنامج شمس ماغ، أن حركة الشعب لها مبادئ سياسية وبرامج ومشاريع إذا تم الاتفاق حولها مع الطرف المشكل للحكومة فالحركة ستشارك فيها.

وأضافت الحداد أنه في حال تُبنى الحكومة الجديدة على العدالة الاجتماعية ووضع حد للخوصصة واستقلالية القرار الوطني فإن حركة الشعب ستشارك فيها.

وتابعت ضيفة شمس آف آم، أنه إذا لم يتم الاتفاق على هذه البرامج فإن حركة الشعب لن تشارك في الحكومة وستكون في المعارضة.