اعتبر اليوم الأربعاء 15 أكتوبر 2019 القيادي في حزب قلب تونس أسامة الخليفي، إن رئيس الحزب نبيل القروي هو زعيم المعارضة اليوم والشعب اختار له هذا الدور (المرتبة الثانية في الانتخابات التشريعية بعد النهضة).
وفي حوار له في برنامج هنا شمس، بين أسامة الخليفي أن القروي تفاعل إيجابيا مع نتائج الانتخابات، مشددا على أن قلب تونس سيراعي مصلحة البلاد في كل القرارات والمواقف.
وفيما يتعلق بتشكيل الحكومة، أوضح الخليفي أن حركة النهضة موكول لها تكوين الحكومة وأن دورها هو التفاوض مع الجميع.
وقال ضيف هنا شمس إن حزب قلب تونس لم يأت للتحالف، موضحا أنه ليس من مسؤولية الحزب البحث عن 109 أصوات لتمرير الحكومة المرتقبة.