قالت خدمات الإنقاذ في منطقة تاترا الجبلية في بولندا الأحد إن أكثر من 20 منقذا يشاركون في محاولة لانتشال اثنين من مستكشفي الكهوف بعد أن غمرت المياه نفقا ضيقا مما أغلق طريق الخروج عليهما.

وقال مسؤول بخدمات الإنقاذ إنهم لم يتمكنوا بعد من الاتصال بهما وإن المخاوف تتنامى بشأن حالتهما الصحية بسبب تعرضهما لظروف بالغة القسوة لفترة طويلة.

وذكرت وسائل إعلام بولندية أن الاثنين علقا في كهف فيلكا شنيزنا منذ يوم السبت وأن زملاءهم الذين كانوا برفقتهم في الرحلة هم من أبلغوا خدمات الإنقاذ.