أكدت العضو بلجنة الاصلاح الاداري والحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد حياة العمري، تحصلها على رسالة رسمية من قبل أحد موظفي ولاية سوسة تفيد بوجود عملية تمهيد مسبق في ملف النفايات الايطالية الموردة من طرف نائب بالبرلمان.

وكشفت حياة العمري عن حرص شديد من قبل لجنة البيئة والتنمية المستدامة بالمجلس الجهوي بسوسة ومن  قبل رئيس هذه اللجنة الجهوية، بأن تجتمع وتنظر في نقطة واحدة وهي تخصيص قطعة أرض بالمنطقة الصناعية سيدي الهاني كمصب للنفايات بطلب من وزير سابق للبيئة وإصرار من أحد نواب البرلمان.

وبينت حياة العمري أن كل الاهتمام وجه لما تحتويه حاويات النفايات ولم يتم التركيز على عملية التمهيد خاصة مع خطورة ان يتم التمهيد لهذا من خلال مجلس جهوي خصص قطعة أرض كمصب للنفايات في سيدي الهاني ما يطرح عدة تساؤلات.

واقترحت حياة عمري على لجنة الاصلاح الإداري ومكافحة الفساد توجيه مراسلة لولاية سوسة لطلب  محضر اجتماع لجنة التخطيط والمالية بالمجلس الجهوي  لسوسة.