أفادت وزارة التربية، بأن إجمالي حالات الوفاة بفيروس كورونا المستجد بالوسط المدرسي قد بلغ 27 حالة، وذلك منذ منتصف سبتمبر الماضي وإلى حدود يوم غرة ديسمبر الجاري.

وأضافت الوزارة في بلاغ لها حول الوضع الصحي، أن عدد الإصابات بالفيروس التاجي المرصودة بالوسط المدرسي قد ارتفع بعد تسجيل 63 حالة إصابة جديدة، ليبلغ 3463 حالة إصابة، وفق آخر المعطيات المحينة.

وبلغت نسبة المتعافين من الكوفيد ـ19 في الوسط المدرسي 70.1 بالمائة، أي ما يعادل مجموع 2386 حالة شفاء، وذلك خلال الفترة المتراوحة من 15 سبتمبر 2020 وغرة ديسمبر الجاري.

وسجل أكبر عدد من الإصابات في الوسط المدرسي في صفوف المدرسين بـ 1590 إصابة، شفي منهم 1089 مصابا، يليهم التلاميذ بـ 1470 إصابة، شفي منهم 1052، فيما بلغت نسبة الإصابات في صفوف إطار الإشراف الإداري والبيداغوجي والإداريين والقيمين العامين والقيميين والمرشدين التطبيقيين 316 اصابة، شفي منهم 218. إلى جانب ذلك، بلغ عدد الإصابات في صفوف العملة 87، شفي منهم 69.