عبر النائب في البرلمان عن الكتلة الديمقراطية ‏خالد الكريشي عن استغرابه من الحجم الضئيل لميزانية وزارة الشؤون الدينية خاصّة وأنّ تونس في حرب على الإرهاب.

وأقر خالد الكريشي اليوم الثلاثاء غرة ديسمبر 2020 بوجود مساجد خارجة عن السيطرة وتقوم بصلاة الجمعة حسب خطاب خاص بها.

وقال في الجلسة العامة المخصّصة لمواصلة النظر في مشروع ميزانية الدولة ومشروع الميزان الإقتصادي ومشروع قانون المالية لسنة 2021 وذلك بحضور وزير الشؤون الدينية إن هناك خطاب ديني متشدد وتكفيري تسلل حتى لهياكل الدولة.