دخل عدد من ضحايا أحداث الرش في سليانة في اعتصام مفتوح أمام مقر الولاية بالتزامن مع إحياء الذكرى الثامنة للأحداث.

وطالب المعتصمون اليوم الأربعاء 25 نوفمبر 2020 الحكومة بإيجاد حل نهائي لملفهم الذي تواصل لأكثر من 8 سنوات.

وقال أحد المعتصمين في تصريح لإذاعة شمس أف أم أن الحكومة صادقت على جملة من القرارات لفائدة الجهة لكن لم يتم تفعيلها.

وأشار أخر إلى أن التهمة وجهت ل 4 أمنيين وتمت تبرئة وزير الداخلية في تلك الفترة علي العريض في حين لم يقع الكشف عن الطرف الرئيسي في جلب الرش.