تم عشية اليوم الثلاثاء 20 أكتوبر 2020، توقيع اتفاق بين الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل لتسوية وضعية عمال الحضائر بحضور أمين عام الاتحاد نور الدين الطبوبي ورئيس الحكومة هشام المشيشي
وفي هذا الإطار، أكد الأمين العام المساعد في المنظمة الشغيلة حفيظ حفيظ في تصريح لإذاعة شمس أف أم، أن الاتفاق مهم وتاريخي نظرا لأن التفاوض حوله انطلق منذ سنة 2016.

وأضاف حفيظ حفيظ أن القانون يهم حوالي 31 ألف عامر في الحضائر وتوقيع الاتفاق من شأنه أن ينصفهم ويعيد لهم اعتبارهم.

ومن جهته، أبرز وزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي أنه سيتم تمتيع غير المنتدبين في الوظيفة العمومية من عمال الحضائر بمبلغ محترم  والتغطية الصحية والاجتماعية إضافة إلى منحة بعد بلوغهم سن الـ60 سنة تساوي المنحة المقدمة للعائلات المعوزة.