دخلت نائبات كتلة الدستوري الحر بداية من اليوم الإثنين 19 أكتوبر 2020، في اعتصام بمقر المبنى الفرعي لمجلس نواب الشعب، احتجاجا على العنف المتكرر ضد المرأة.

وقالت كتلة الدستور الحر، إن العنف المتكرر ضد المرأة أصبح  سياسة ممنهجة داخل البرلمان في ظل تزكية من رئيس الأوراق الملغاة والصمت الرهيب للدولة وعدم تحرك القضاء.