أكــد اليوم الخميس رئيس الهيئة الوطنية للمحامين، ابراهيم بودربالة، اثر اللقاء الذي جمعه برئيس الحكومة المكلف هشام المشيشي على ضرورة اجتماع الطبقة السياسية من أجل المصلحة المشتركة للبلاد.
وقال بودربالة في تصريح لشمس أف أم بأن الوضع الدقيق الذي تمر به البلاد يحتم على الجميع الاتفاق على عدد من الأهداف المشتركة لإنقاذ الوطن.

ويواصل المكلف بتكوين الحكومة هشام المشيشي، اليوم الخميس، مشاوراته بشأن تكوين الحكومة الجديدة، ويجري سلسلة من اللقاءات مع عدد من رؤساء المنظمات والجمعيات المهنية، وهم يوسف بوزاخر رئيس المجلس الأعلى للقضاء (رفض التصريح عقب اللقاء) وابراهيم بودربالة عميد المحامين، فضلا عن أنس الحمادي رئيس جمعية القضاة التونسيين، وأميرة العمري رئيسة نقابة القضاة التونسيين.