قال المكلف بتشكيل الحكومة هشام المشيشي إن هناك اجماع خلال مشاورت تكوين الحكومة على أن الأزمة التي تمر بها البلاد حادة جدا وأن المواطن بداأ يفقد الثقة في قدرة النخب السياسية على تقديم الحلول الاستعجالية والاستجابة إلىة أبسط استحقاقاته.

وأضاف هشام المشيشي في نقطة إعلامية نظمها  اليوم الإثنين 10 أوت 2020، أن نسبى النمو في تونس بلغت ناقص 6.5% والمديونية تجاوزت 86% من الناتج الداخلي الخام والبطالة قد تتجاوز 19% إلى موفى 2020.