كشف رئيس كتلة قلب تونس أسامة الخليفي عن معطيات تفيد بوجود ضغوطات كبرى على وزير البيئة لكي لا يحضر جلسة بلجنة الإصلاح الإداري ومكافحة الفساد.
وبيّن الخليفي حسب ما أفاد به مبعوث شمس أف أم إلى البرلمان، أن ضغوكات كبيرة تمارس على المعارضة من أجل تعطيل تكوين لجنة التحقيق في شبهات تضارب مصالح رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ.