أكدت رئيسة الغرفة الوطنية لرياض الأطفال ومحاضن الأطفال أن أغلب محاضن ورياض الأطفال قرروا مواصلة غلق أبوابهم رغم أنه من المفروض أن يستأنفوا اليوم نشاطهم.

وأوضحت رئيسة الغرفة في تصريح لإذاعة شمس أف أم اليوم الثلاثاء 26 ماي 2020 أن قرار مواصلة الغلق يأتي على خلفية عزوف الأولياء عن إعادة أبنائهم إلى هذه المؤسسات خاصة بعد ما حصل في فرنسا.