رفّعت المؤسسة العسكرية من درجات اليقظة والإستعداد، للتفطن المبكر لكل التحركات المشبوهة والمواجهة الصارمة لكل طارئ، وذلك في كنف التعاون الوثيق مع قوات الأمن والحرس الوطنيين.
وأكدت وزارة الدفاع الوطني في بلاغ لها اليوم الخميس 26 مارس 2020، أن هذا الإجراء يندرج في سياق متابعة الوضع الأمني بالمناطق الليبية المتاخمة للحدود التونسية البرية والبحرية، وفق نص البلاغ.