أنهى أمير دولة قطر تميم بن حمد آل ثاني زيارته الرسمية التي أداها إلى تونس يومي 24 و25 فيفري على رأس وفد رفيع المستوى.

   وكان في توديعه بالجناح الرئاسي لمطار تونس قرطاج الدولي رئيس الجمهورية قيس سعيّد وعدد من سامي المسؤولين التونسيين، وفق بلاغ لرئاسة الجمهورية.

وقد أثمرت هذه الزيارة ،وفق ما أكده رئيس الجمهورية أمس في ختام مباحثات ثنائية التي جرت بين وفدي البلدين، استعدادا من قبل بن حمد آل ثاني للمساهمة في إنجاز مشروع المدينة الصحية بالقيروان، ومشروع أسواق للإنتاج بسيدي بوزيد تتولى تسهيل تجميع وتكييف وتحويل جميع المنتجات الفلاحية، الى جانب فتح آفاق للتعاون الثنائي.

كما تم خلال الزيارة التباحث حول جملة من القضايا وكانت وجهات النظر بين الجانبين متطابقة حول العديد من القضايا الداخلية الثنائية وكذلك العربية والإقليمية، وفي مقدمتها المسألة الليبية والقضية الفلسطينية، وفق ما جاء في بلاغ لرئاسة الجمهورية.