أعلن الأمين العام لحزب التّيار الدّيمقراطي محمد عبو اليوم الجمعة 6 ديسمبر 2019، أن الحزب قرر رسميا الانسحاب من مشاورات تشكيل الحكومة التي يقودها الحبيب الجملي  .
وقال عبو خلال ندوة صحفية عقدها الحزب "ما تستغربوش رانا ما نجموش نحكموا مع حركة النهضة" ..لأن حركة النهضة لا تستطيع أن تتغيير .

وتابع قائلا " حركة النهضة مازالت في حاجة لوزارتي العدل والداخلية من أجل استغلالهما وفق مصالحها ".
كما أعلن عبّو بأن حركة النهضة مازالت تواصل موضوع التمويل غير القانوي وتنتهج نفس النسق الذي دمر الاقتصاد التونسي حسب تصريحه .