يتوقع تقرير صندوق النقد الدولي حول "الآفاق الاقتصادية العالمية في 2019" نموا بـ 1.5% لتونس في 2019 وب 2.4% في 2020 وب 4.4% في 2024.

   وتشير توقعات الصندوق، التي تضمنها التقرير، الصادر على هامش الاجتماعات السنوية المنعقدة بواشنطن من 14 إلى 20 أكتوبر 2019، إلى تحول معدلات التضخم خلال الفترة ذاتها من 6.6% في 2019 الى 5.4% في 2020 ليصل الى حدود 4% في 2024.

وفي ما يتعلق بالميزان الجاري توقع الصندوق أن تتمكن تونس من التحكم في العجز خلال السنوات القادمة ليمر من 10.4% في 2019 الى 9.4% في 2020 ويصل الى 5.7% في 2024.

وراجع الصندوق توقعاته لنمو الاقتصاد العالمي نحو الانخفاض بالنسبة لسنة 2019 لتكون في حدود 3% وهو النسق الأبطأ منذ الأزمة العالمية في 2008. ويتعلق الامر بتراجع جدي مقارنة بنسبة 3،8% المحققة في 2017 السنة، التي شهد خلالها الاقتصاد العالمي انتعاشة متناغمة.

وابرز الصندوق "ان تراجع النمو هو نتاج تزايد العقبات أمام التجارة وتنامي مناخ الشك المحيط بالمبادلات التجارية والوضع الجغراسياسي والعوامل الخصوصية الضاغطة على الاقتصاد الكلي في عدد من الدول الصاعدة والعوامل الهيكلية ومنها ضعف الانتاجية وتهرّم السكان في البلدان المتقدّمة.

   ويتوقع المصدر ذاته ان يشهد النمو في 2020 تحسنا طفيفا ليصل الى 3.4% مما يتطابق مع مراجعة نحو الانخفاض لتوقعات سابقة (أفريل 2019) بنحو 0.2% غير ان هذه الانتعاشة ليست عامة وعي هشة.

ومن المتوقع ان يشهد النمو تباطؤا في البلدان المتقدمة ليصل الى 1.7% في 2019 و2020 في حين تشهد البلدان الصاعدة وتلك السائرة نحو النمو تسارعا لتتحول هذه النسبة من 3.9% في 2019 الى 4.6% في 2020.