قال الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل المسؤول عن قسم المرأة والشباب سمير الشفي، "إن المنظمة الشغيلة لن تترك تونس لقناصي الفرص الانتخابية وللعصابات" مشيرا إلى أن الاتحاد سيساند انتخابات نزيهة يتم التصويت فيها على قاعدة برامج انتخابية منحازة إلى الشعب.
وأضاف سمير الشفي خلال موكب نظمه مكتب المرأة العاملة بباجة بمناسبة الاحتفال بعيد المرأة، "إن الاتحاد حريص أيضا على ضمان حياد الإدارة وعلى منع كل الانزلاقات والتأثير عن طريق المال الفاسد وأنه أعد 4 آلاف ملاحظ للانتخابات القادمة وأنه بصدد إعداد تصور ورؤى اقتصادية واجتماعية سيتم قريبا عرضها على كل القوى الحية في البلاد''.
من جهة أخرى دعا الشفي إلى ضرورة أن تواصل المرأة التونسية دورها كصمام أمان ضد القوى الظلامية خلال الانتخابات القادمة.
وطالب بالتصدى لأعداء الحرية معتبرا أن المرأة التونسية تبقى صمام أمان فى حماية النموذج المجتمعي التونسي.
وقال إن المكانة المميزة للمرأة التونسية على المستوى الوطنى والدولي، لا يجب أن تحجب ما تعانيه بعض الفئات من النساء التونسيات من انعدام التغطية الإجتماعية والنقل غير الآمن والاستغلال.
المصدر (وات)