وجه اليوم الأربعاء 21 أكتوبر 2020 الاتحاد الجهوي للشغل بالقصرين نداء استغاثة بسبب ما آل إليه الوضع الصحي في الجهة والذي يُنذر بكارثة حقيقية حسب نص بيان أصدره اليوم.

وأكد اتحاد الشغل أن المستشفى الجهوي والمستشفيات المحلية أصبحت في حالة عجز تام على استقبال المرضى وإيوائهم.

وتحدث البيان عن النقص الفادح في الإطار الطبي وشبه الطبي ونقص المعدات الوقائية التي نفذت تماما.

وقال إن المرضى سيواجهون الموت المحقق في ممرات وأروقة المؤسسات الصحية، داعيا في هذا السياق إلى ضرورة توفير المعدات الضرورية بشكل عاجل درءا لكارثة حقيقية باتت تهدد الجهة.

وحمّل الاتحاد الجهوي للشغل بالقصرين المسؤولية لرئيس الحكومة ووزير الصحة في صورة عدم الإسراع بتقديم الحلول المناسبة وخاصة توفير وسائل الوقاية ودعم الإطار البشري.