أكدت مصادر أمنية لمراسل شمس أف أم في نابل أن الفرقة المختصة بالبحث في جرائم العنف ضد المرأة والطفل بالحمامات تمكنت من الإطاحة بأجنبي يتعمد استدراج الفتيات عبر وسائل التواصل الاجتماعي ثم التقدم لهن وخطبتهن ومنها إلتقاط بعض الصور ومقاطع الفيديو يتم استغلالها لتهديدهن.

ووفق ذات المصدر فإنه على اثر تقدم فتاة إلى الفرقة المذكورة قصد رفع قضية من أجل تهديدها بالتشهير بها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وتعمد المعني ارسال بعض المقاطع لأصدقائها وعائلتها، تم نصب كمين لهذا الاجنبي وذلك بعد التنسيق مع  النيابة العمومية بقرمبالية وتم حجز آلة التصوير والهاتف الجوال الذي يتضمن مجموعة من مقاطع الفيديو.

هذا وأشارت نفس المصادر إلى أنه تم الاحتفاظ بالاجنبي الذي اعترف بما نسب اليه لمواصلة الأبحاث معه ثم إحالته على أنظار القضاء لاحقا.