تمكنت فرقة الشرطة العدلية بمنطقة الأمن الوطني بالمكنين التابعة لولاية المنستير من القبض على شخص من منظمي عمليّات اجتياز الحدود البحريّة خلسة، اعترف بتسلّمه مبلغا ماليا من أحد الاشخاص قصد المشاركة في عملية هجرة غير نظامية.

وأوضحت وزارة الداخلية، اليوم الأحد، أن المعني، الذي تم القبض عليه نهاية الاسبوع، هو محل تفتيش من أجل "الاعتداء المدبر على الجولان والاضرار بملك الغير الخاص والسكر والتشويش بالطريق العام" وقد أذنت النيابة العمومية بالاحتفاظ به واتخاذ ما يتعين في شأنه.

كما أكدت الداخلية أن وحدات تابعة لإقليم الحرس الوطني بصفاقس تمكنت، أمس السبت، من ضبط مركب بحري في مستوى منطقة جبنيانة على متنه 11 مجتازا وأذنت النيابة العمومية باتخاذ الاجراءات القانونية في شأنهم.

وشهدت السواحل التونسية في الفترة الماضية تنظيم عمليات هجرة غير نظامية عديدة نحو السواحل الايطالية، مما دفع السلطات التونسية لاتخاذ اجراءات استثنائية والقيام بحملات أمنية مكثفة للحد من هذه الظاهرة.