تم، اليوم الثلاثاء، إعفاء رئيس مركز امتحان بكالوريا وأحد مساعديه بالقيروان المدينة، تحوم حولهما "شبهة ارتكاب تجاوزات، وذلك إثر فتح تحقيق إداري قامت به المندوبية الجهوية للتربية بالقيروان منذ ثلاثة أيام"، وفق ما أعلن عنه المندوب الجهوي للتربية، عادل الخالدي.

وأضاف الخالدي في لوات، أن التحقيق الإداري أفضى إلى إعفاء المسؤولين، في انتظار القيام بتحقيق معمق في ما نسب إليهما، متحفظا عن ذكر المزيد من التفاصيل "حفاظا على سرية التحقيق الإداري"، حسب تعبيره.

ومن ناحية أخرى، أفاد المندوب الجهوي للتربية بأنه تم منذ انطلاق الدورة الرئيسية لامتحان الباكالوريا تسجيل 56 محاولة غش في مختلف الشعب بولاية القيروان، تعلق أغلبها باستعمال الهواتف الجوالة والسماعات، مشيرا إلى أنه تم اليوم التفطن إلى مترشحة عمدت إلى استعمال ورقة للغش في الاختبارات وإيقافها عن مواصلة الامتحان.