سجلت ولاية منوبة في اليوم الرابع من اختبارات الدورة الرئيسية لمناظرة الباكالوريا، حالة غش باستعمال الهاتف الجوال ومحاولة غش باصطحاب الهاتف، وذلك في مركزي الامتحان ابن سينا بوادي الليل والمعهد الثانوي الامتياز بالجديدة، حسب معطيات الادارة الجهوية للتربية بمنوبة.

يأتي ذلك بعد ضبط مترشحة في شعبة العلوم التجريبية بالمعهد الثانوي الامتياز بالجديدة، بصدد اجراء مكالمة هاتفية داخل قاعة الامتحان اثناء اختبار مادة الفيزياء، وذلك باستعمال هاتف جوال وسماعات ذكية.

   وبالتثبت من مصدر المكالمة تبين انها من فتاة بولاية القصرين تقوم بإملاء الاجوبة على المترشحة التي تم اخراجها من القاعة عملا بمقتضيات قرار وزير التربية المؤرخ في 5 فيفري 2018 المتعلق بضبط نظام امتحان البكالوريا، والذي يحجر على المترشحين اصطحاب أي جهاز الكتروني إلى مركز الامتحان باستثناء الآلة الحاسبة المؤشرة.

وقد تم اعلام النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بمنوبة للتعهد بالحالة وفتح بحث حول الأطراف التي سربت الامتحانات وساعدت في عملية الغش وتحديد الجهة الامنية التي تتكفل بمتابعة البحث في موضوع الغش.

وتتعلق محاولة الغش المسجلة اليوم بمترشحة بمركز الامتحان بإعدادية ابن سينا بوادي الليل في شعبة الاداب حيث تفطن المراقبون الى اصطحابها هاتفا جوالا داخل قاعة الامتحان واثناء اختبار العربية، وتم ايقافها عن مواصلة الامتحان.

 ومن المنتظر ان تباشر مندوبية التربية الاجراءات المعمول بها واحالة ملف المعنيتين بالأمر على اللجان التأديبية المختصة بوزارة التربية، وذلك اثر وصول التقرير الخاص بالحالتين.