نفذ، اليوم الإثنين، قطاع الصحة والأطباء اضرابا جهويا قطاعيا وخرجت مسيرة حاشدة جابت شوارع مدينة صفاقس تلاها تجمع عمالي امام مقر الاتحاد الجهوي للشغل بصالجهة حضره الامين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل والناطق الرسمي باسمه سامي الطاهري .

وفي تصريح لمراسل شمس اف ام بصفاقس، اكد الكاتب العام المساعد للاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس محمد عباس ان هذا التحرك هو الاول تليه سلسلة من التحركات والاضرابات تنفيذا لمقررات الهيئة الادارية باشراف بوعلي المباركي.

ويشار إلى أنه سيتم تنفيذ اضراب للعاملين بالولاية والبلديات بعد غد الأربعاء 3 جوان واضراب الكيمياء والنفط يوم الإثنين القادم 8 جوان .

وبين عباس ان "هذه الإضرابات ليست تدخلا في القضاء وانما حفاظا على استقلاليته من السياسة والتسييس، مؤكدا ثقتهم الكاملة في القضاء كما كان في الازمات والتهديدات التي طالت الاتحاد في 78 مع المناضل الكبير الحبيب عاشور ورفاقه وفي لزمة 85 وانصفهم القضاء الذي سينصف النقابيين الموقوفين حاليا".