أكد المدير الجهوي للصحة بباجة خميس الكعبي في تصريح لمراسل شمس آف ام بالجهة أن خلية الأزمة لمكافحة فيروس كورونا بباجة قررت إخضاع 15 أمنيا من زملاء الأمني المصاب بفيروس كورونا للحجر الصحي الإجباري بأحد الفضاءات المخصصة للغرض بالجهة، إضافة إلى حوالي 15 شخص آخر ممن خالطهم الأمني المصاب في معتمدية تستور من أصدقائه وأقاربه سيخضعون لنفس الإجراء.

وأضاف  أن زملاءه الأمني ومن خالطهم في تستور يخضعون كذلك لأخذ عينات لتحليلها لحصر مسار العدوى بعد أول إصابة مؤكدة عرفتها اليوم ولاية باجة.

وأوضح المدير الجهوي للصحة بباجة أن المصاب الأول في الجهة يخضع الان للحجر الصحي الذاتي بمنزله في تستور وصحته مستقرة دون ظهور علامات مرضية إلى حد الان.