نفذ صباح اليوم الاثنين 27 جانفي 2020 إطارات وفنيي إقليم الشركة التونسية للكهرباء والغاز بالقصرين وقفة إحتجاجية أمام مقر عملهم، وذلك على خلفية تكرر الإعتداءات على الأعوان أثناء القيام بعملهم وآخرها الاعتداء بالعنف على عون وحجز السيارة الإدارية بعد تعرض تلميذ لصعقة كهربائية في مدرسة المنار.
وطالب المحتجون وفق تصريح الكاتب العام لنقابة إقليم الستاغ بالقصرين العبيدي غرسلي لمراسل شمس أف أم، بضرورة حماية أعوان الشركة من الاعتداءات المتكررة ومحاسبة المعتدين على الأعوان في مدرسة المنار.
يشار إلى أن الطفل الذي تعرض لصعقة كهربائية داخل المحول الكهربائي بالمدرسة الإبتدائية المنار توفي صباح اليوم في المستشفى الجهوي بالقصرين متأثر بحروق من الدرجة الثالثة