تعمّدت فتاة تبلغ من العمر 25 سنة الاعتداء بالعنف الشديد على امرأة في نهج الساحل بالعاصمة، ممّا استوجب نقلها من قبل وحدات الحماية المدنيّة إلى مستشفى شارل نيكول وإجراء عمليّة جراحيّة مستعجلة والاحتفاظ بها بالعناية المركّزة.
وقالت وزارة الداخلية في بلاغ لها اليوم الثلاثاء 15 أكتوبر 2019، إن أعوان منطقة الأمن الوطني بسيدي البشير تمكنوا يوم أمس الإثنين 14 أكتوبر وبعد تعميق التّحرّيات من القبض على الفتاة المعتدية إضافة إلى شخصين آخرين من ذوي السّوابق العدليّة (من معارف الفتاة المذكورة)، وقد تبيّن أنّ أحدهما محلّ 05 مناشير تفتيش.
وجاء في البلاغ أنه بالتّحرّي معهم، اعترفت الفتاة بالاعتداء على المتضرّرة من الخلف بواسطة شفرة حلاقة والاستيلاء من لدُنها على مبلغ مالي قدره 20 دينارا.
كما أفادت أنّها متعوّدة على سلب بعض الأموال، وقد تمّ حجز أداة الجريمة.
وبمراجعة النّيابة العموميّة، أذنت بالاحتفاظ بهم جميعا واتّخاذ الإجراءات القانونيّة في شأنهم ومواصلة الأبحاث.