أكّد المدير الجهوي للصحة بولاية بنزرت، جمال الدين السعيداني، اليوم، أنّ التفقدية العامة للصحة بالوزارة، فتحت تحقيقا ميدانيا بشأن التصريحات التي أدلت بها طبيبة مختصة في التخدير والإنعاش بمستشفى منزل بورقيبة يوم أمس الثلاثاء، لاحدى الإذاعات الخاصة.

وأضاف المسؤول الجهوي، أن وزارة الاشراف أرسلت اليوم متفقدين اثنين من الأطباء لتولي مهمّة التدقيق الشامل بشأن الانتقادات التي وجهتها الطبيبة للإطارات الإدارية والطبية وشبه الطبية العاملة بالمستشفى وللهياكل النقابية الناشطة به، متهمة إياهم بالتقصير واللامبالاة في أداء واجبهم، ما أدى الى تراجع الخدمات بالمستشفى المذكور وخصوصا بقسم الجراحة العامة والتخدير والانعاش الذي تعمل به.