تمّ عشية اليوم الخميس بصفاقس تدشين الخط البحري الجديد صفاقس- جربة وقابس-جربة والذي تؤمّنه الباخرتان السريعتان المخصصتان لنقل الأشخاص "تاكباس" و"تبرورة" وذلك في انتظار انطلاق أوّل رحلة لنقل المسافرين غدا الجمعة.

وذكر صاحب المشروع محمد الكيلاني في تصريح اعلامي أن الباخرتين تم جلبهما من الصين حيث صنّعتا بمواصفات عالمية من حيث الرفاهة والسلامة وتقدّر تكلفتهما بحوالي 4.3 مليون دينار وتبلغ طاقة استيعاب كل منهما 57 مسافرا، مضيفا أن مدة الرحلة بين صفاقس وجربة ستكون في حدود الساعتين ونصف الساعة وبين قابس وجربة في حدود الساعة ونصف الساعة.

   وبخصوص ثمن التذكرة ومؤشرات الرفاهة أكد محمد الكيلاني أن المشروع قرر تجسيم شعار "رفاهة الطائرة وسعر الحافلة" فيما سيوفره من خدمات حسب قوله مبيّنا أن ثمن التذكرة لسفرة صفاقس -جربة سيكون 21 دينار و800 مليم ولسفرة قابس-جربة 10 دنانير.

   وأشار الكيلاني الى أن مؤسسته قد تعهّدت بالنفقات اللازمة بخصوص تهيئة الرصيف العائم الذي يمرّ عبره المسافرون إلى ظهر الباخرة وتجهيز محطات بحرية للمسافرين في كل من ميناء صفاقس التجاري (الجهة المحاذية لطريق الكازينو) وميناء الصيد البحري بقابس (المدخل الفرعي من الناحية الجنوبية) بالإضافة إلى إحداث حاويات- مكاتب لعمليات اقتناء التذاكر في الميناء الترفيهي بحومة السوق الذي سيستقبل السفن.